نبذة عن قسم اللغات الأوروبية

تأسست شعبة اللغة الألمانية في الجامعة الأردنية سنة 1988. وتقوم الشعبة بطرح برنامج بكالوريوس مزدوج للغتين الألمانية والانجليزية.
تبدأ الشعبة بطرح مواد لدراسة اللغة في السنة الأولى والثانية وذلك لتهيئة الطلبة لدراسة المواد المتقدمة في المجالات المختلفة : مجال الأدب ، السياحة، الاقتصاد ، الصحافة والإعلام ، الخ

مبررات تأسيس الشعبة
- إنّ الدول العربية تستورد التكنولوجيا من الدول الناطقة باللغة الألمانية، وتصدّر إليها كثيراً من البضائع، وحتى نتمكن من زيادة فرص نجاح هذه العلاقات الاقتصادية، يجب أن يكون الأشخاص المعنيون على معرفة عميقة باللغة   الألمانية.
- إنّ الصناعة السياحية في الأردن آخذة بالتطور بشكل ملحوظ ، وتستمدّ قوة جذبها السياحي من جمالها الطبيعي أو من تاريخها أو من مواقعها الأثرية ، والتي تشكّل عامل جذب للسياح المتحدثين باللغة الألمانية . إنّ الصناعة السياحية ستنجح من خلال وجود أدلاء سياحيين وموظفين يعملون في الفنادق والوكالات السياحية قادرين على التحدث باللغة الألمانية.
- إنّ وجود مواطنين في الأردن لديهم المعرفة العميقة باللغة الألمانية يسهّل التبادل التجاري والثقافي والعلمي بين الأردن والبلدان الناطقة باللغة الألمانية.
- فتح آفاق متجدد أمام الطلبة لإكمال دراساتهم العليا في مجال تخصصهم.


وتتكون الخطة الدراسية لدرجة البكالوريوس في اللغتين  الألمانية  والإنجليزية وآدابهما من (144) ساعة معتمدة

أما بخصوص أهداف التخصص و مجالات العمل

الأهداف
1. الحفاظ على التعليم المميز للغة الألمانية وتطويره حتى يتمكن كل طالب من بلوغ أعلى درجة من المهنية والتطور الشخصي مقارنة بما يمكن للطالب إحرازه بنفسه.
2. تزويد الطلبة قبل تخرّجهم بالمعرفة والتدريب والمهارات القابلة للتحويل لتمكينهم من لعب دور القادة والمبدعين  كمدرسين محترفين للغة  الألمانية ، وأدلاء سياحيين، وكمترجمين و كموظفين حكوميين مدنيين وكموظفين في القطاع الخاص .
3. تخريج طلبة قادرين على سلوك طريق البحث، والانضمام إلى دراسات متقدمة في مرحلة ما بعد التخرج للوفاء بحاجة السوق إلى متحدثين محترفين باللغة الألمانية .
4. توفير المساقات الدراسية التي تقدّم اتساعاً وعمقاً في جوهر موضوعها في المجالات المختلفة للغة الألمانية .
5. التأكد من أن الطلبة يكتسبون فهماً لمسؤولياتهم الأخلاقية والمهنية ، والتأكد كذلك من فهمهم لتأثير الجوانب الحضارية المتشعبة على كلا المستويين العالمي والمحلي .
6. الاستجابة من خلال البرنامج إلى حاجات القطاعين العام والخاص من خلال رفد المجتمع بخريجين ذوي مستويات وقدرات عالية في استخدام اللغة الألمانية في المجالات المهنية المختلفة مثل الترجمة والتجارة والاقتصاد والإعلام والسياحة والتعليم .
7. تطوير الروابط والعلاقات بالمنظمات والمؤسسات الوطنية والدولية والألمانية بهدف تبادل الخبرات .

مجالات العمل
يمكن لخريج برنامج درجة البكالوريوس المزدوج اللغة والأدب الألماني / الانجليزية الالتحاق في مجالات العمل التالية :
- مجال التدريس
- مجال الترجمة
- مجال السياحة
- مجال الصحافة والإعلام
- العمل في السلك الدبلوماسي و السفارات
تأسست شعبة اللغة الاسبانية في الجامعة الأردنية سنة 1998. وتقوم الشعبة بطرح برنامج بكالوريوس مزدوج للغتين الاسبانية والانجليزية.
  تبدأ الشعبة بطرح مواد لدراسة اللغة في السنة الأولى والثانية وذلك لتهيئة الطلبة لدراسة المواد المتقدمة في المجالات المختلفة : مجال الأدب ، السياحة، الاقتصاد ، الصحافة والإعلام ، الخ

مبررات تأسيس الشعبة
- إنّ الدول العربية تستورد التكنولوجيا من الدول الناطقة باللغة الاسبانية، وتصدّر إليها كثيراً من البضائع، وحتى نتمكن من       زيادة فرص نجاح هذه العلاقات الاقتصادية، يجب أن يكون الأشخاص المعنيون على معرفة عميقة باللغة  الاسبانية.
- إنّ الصناعة السياحية في الأردن آخذة بالتطور بشكل ملحوظ ، وتستمدّ قوة جذبها السياحي من جمالها الطبيعي أو من تاريخها أو من مواقعها الأثرية ، والتي تشكّل عامل جذب للسياح المتحدثين باللغة الاسبانية . إنّ الصناعة السياحية ستنجح من خلال وجود أدلاء سياحيين وموظفين يعملون في الفنادق والوكالات السياحية قادرين على التحدث باللغة الاسبانية.
- إنّ وجود مواطنين في الأردن لديهم المعرفة العميقة باللغة الاسبانية يسهّل التبادل التجاري والثقافي والعلمي بين الأردن والبلدان الناطقة باللغة الاسبانية.
- فتح آفاق متجدد أمام الطلبة لإكمال دراساتهم العليا في مجال تخصصهم.


وتتكون الخطة الدراسية لدرجة البكالوريوس في اللغتين الاسبانية  والإنجليزية وآدابهما من (144) ساعة معتمدة

أما بخصوص أهداف التخصص و مجالات العمل

الأهداف
1. الحفاظ على التعليم المميز للغة الاسبانية وتطويره حتى يتمكن كل طالب من بلوغ أعلى درجة من المهنية والتطور الشخصي مقارنة بما يمكن للطالب إحرازه بنفسه.
2. تزويد الطلبة قبل تخرّجهم بالمعرفة والتدريب والمهارات القابلة للتحويل لتمكينهم من لعب دور القادة والمبدعين  كمدرسين محترفين للغة الاسبانية ، وأدلاء سياحيين، وكمترجمين و كموظفين حكوميين مدنيين وكموظفين في القطاع الخاص .
3. تخريج طلبة قادرين على سلوك طريق البحث، والانضمام إلى دراسات متقدمة في مرحلة ما بعد التخرج للوفاء بحاجة السوق إلى متحدثين محترفين باللغة الاسبانية .
4. توفير المساقات الدراسية التي تقدّم اتساعاً وعمقاً في جوهر موضوعها في المجالات المختلفة للغة الاسبانية .
5. التأكد من أن الطلبة يكتسبون فهماً لمسؤولياتهم الأخلاقية والمهنية ، والتأكد كذلك من فهمهم لتأثير الجوانب الحضارية المتشعبة على كلا المستويين العالمي والمحلي .
6. الاستجابة من خلال البرنامج إلى حاجات القطاعين العام والخاص من خلال رفد المجتمع بخريجين ذوي مستويات وقدرات عالية في استخدام اللغة الاسبانية في المجالات المهنية المختلفة مثل الترجمة والتجارة والاقتصاد والإعلام والسياحة والتعليم .
7. تطوير الروابط والعلاقات بالمنظمات والمؤسسات الوطنية والدولية والاسبانية بهدف تبادل الخبرات .

مجالات العمل
يمكن لخريج برنامج درجة البكالوريوس المزدوج اللغة والأدب الاسباني / الانجليزية الالتحاق في مجالات العمل التالية :
- مجال التدريس
- مجال الترجمة
- مجال السياحة
- مجال الصحافة والإعلام
- العمل في السلك الدبلوماسي و في السفارات


تأسست شعبة اللغة الايطالية في الجامعة الأردنية سنة 1998. وتقوم الشعبة بطرح برنامج بكالوريوس مزدوج للغتين الايطالية والانجليزية.
 تبدأ الشعبة بطرح مواد لدراسة اللغة في السنة الأولى والثانية وذلك لتهيئة الطلبة لدراسة المواد المتقدمة في المجالات المختلفة : مجال الأدب ، السياحة، الاقتصاد ، الصحافة والإعلام ، الخ

مبررات تأسيس الشعبة
- إنّ الدول العربية تستورد التكنولوجيا من الدول الناطقة باللغة الايطالية، وتصدّر إليها كثيراً من البضائع، وحتى نتمكن من زيادة فرص نجاح هذه العلاقات الاقتصادية، يجب أن يكون الأشخاص المعنيون على معرفة عميقة باللغة  الايطالية.
- إنّ الصناعة السياحية في الأردن آخذة بالتطور بشكل ملحوظ ، وتستمدّ قوة جذبها السياحي من جمالها الطبيعي أو من تاريخها أو من مواقعها الأثرية ، والتي تشكّل عامل جذب للسياح المتحدثين باللغة الايطالية . إنّ الصناعة السياحية ستنجح من خلال وجود أدلاء سياحيين وموظفين يعملون في الفنادق والوكالات السياحية قادرين على التحدث باللغة الايطالية.
- إنّ وجود مواطنين في الأردن لديهم المعرفة العميقة باللغة الايطالية يسهّل التبادل التجاري والثقافي والعلمي بين الأردن والبلدان الناطقة باللغة الايطالية.
- فتح آفاق متجدد أمام الطلبة لإكمال دراساتهم العليا في مجال تخصصهم.


وتتكون الخطة الدراسية لدرجة البكالوريوس في اللغتين  الايطالية  والإنجليزية وآدابهما من (144) ساعة معتمدة

أما بخصوص أهداف التخصص و مجالات العمل

الأهداف
1. الحفاظ على التعليم المميز للغة الايطالية وتطويره حتى يتمكن كل طالب من بلوغ أعلى درجة من المهنية والتطور الشخصي مقارنة بما يمكن للطالب إحرازه بنفسه.
2. تزويد الطلبة قبل تخرّجهم بالمعرفة والتدريب والمهارات القابلة للتحويل لتمكينهم من لعب دور القادة والمبدعين  كمدرسين محترفين للغة الايطالية ، وأدلاء سياحيين، وكمترجمين و كموظفين حكوميين مدنيين وكموظفين في القطاع الخاص .
3. تخريج طلبة قادرين على سلوك طريق البحث، والانضمام إلى دراسات متقدمة في مرحلة ما بعد التخرج للوفاء بحاجة السوق إلى متحدثين محترفين باللغة الايطالية .
4. توفير المساقات الدراسية التي تقدّم اتساعاً وعمقاً في جوهر موضوعها في المجالات المختلفة للغة الايطالية .
5. التأكد من أن الطلبة يكتسبون فهماً لمسؤولياتهم الأخلاقية والمهنية ، والتأكد كذلك من فهمهم لتأثير الجوانب الحضارية المتشعبة على كلا المستويين العالمي والمحلي .
6. الاستجابة من خلال البرنامج إلى حاجات القطاعين العام والخاص من خلال رفد المجتمع بخريجين ذوي مستويات وقدرات عالية في استخدام اللغة الايطالية في المجالات المهنية المختلفة مثل الترجمة والتجارة والاقتصاد والإعلام والسياحة والتعليم .
7. تطوير الروابط والعلاقات بالمنظمات والمؤسسات الوطنية والدولية والايطالية بهدف تبادل الخبرات .

مجالات العمل
يمكن لخريج برنامج درجة البكالوريوس المزدوج اللغة والأدب الايطالي / الانجليزية الالتحاق في مجالات العمل التالية :
- مجال التدريس
- مجال الترجمة
- مجال السياحة
- مجال الصحافة والإعلام
- العمل  في السلك الدبلوماسي و في السفارات